حيث كانت المشاركة الأولى ضمن احتفالات الدولة باليوم الوطني وكان له دور بارز في إحياء الموروث